الدورى المصرى

بيتسو موسيمانى: لا يوجد ناد رحب بى مثل الاهلى.. ولم اشاهد هذا الاستقبال من قبل

تحدث الجنوب افريقى بيتسو موسيمانى المدير الفنى للنادى الاهلى, فى حوارا مع مجلة “فرانس فوتبول” الفرنسية, عن كواليس الموافقة على تدريب نادى القرن وتتويجه ايضا بالاميرة السمراء من الشياطين الحمر .

واكد موسيمانى خلال حديثه ان الفوز على فريق الزمالك فى النهائى خلال شهر نوفمبر الماضى كان مختلفا عن الفوز على الابيض فى النهائى الافريقى عام 2016 عندما كان يعمل مدربا لفريق ماميلودى صن داونز الجنوب افريقى .

واضاف بيتسو: لقد فزت بدورى الابطال افريقيا مع فريقى السابق من قبل عام 2016, وفى مصر ضد نفس الخصم ايضا, ولكن حينها كانت ضد 63 الف متفرج فى ستاد برج العرب, الامر مختلف لاننا نجحنا فى ملعب فارغ من المشجعين, وبالرغم من ذلك, عندما وصلنا الى الملعب نسينا انه لا يوجد جمهور .

وواصل: ركزنا على ادارة المباراة فقط, ولا اعرف ما اذا كان هذا الامر ينطبق على جوارديولا او جوزيه او كارلو انشيلوتى, عندما رفعوا بدورى ابطال اوروبا, ولكن بالنسبة لى, الفوز باكبر كاس افريقى هو الذى يمنحنى الشعور بالسعادة الغير عادية, وبسؤاله لماذا؟ أجاب: لانه بكل بساطة من الصعب الفوز بدورى ابطال افريقيا .

اقرا ايضا: يانكون يكشف كيف طور محمد الشناوى فى ركلات الجزاء

وبسؤاله عندما وصل للقاهرة برفقة امير رجب لقيادة الاهلى, أجاب: ما حدث معى لا يتقارن باى استقبال لى من قبل, ولم يحدث فى حياتى ان استقبلت مثل هذا الاستقبال من قبل, عندما هبطت الطائرة فى الساعات الاولى من الصباح, حوالى السادسة صباحا, كان ينتظرنى الناس فى المطار .

وتابع: انا مدرب من عشرون عاما, ولم ادرب سوى فريقين قبل الاهلى, لذلك فان هذا الترحيب الذى شاهدته شئ لا ينسى, واسعدنى كثيرا .

وبسؤاله عن الوقت الذى استغرقه فى الموافقة على عرض النادى الاهلى؟ قال: لقد استغرق منى الامر يوما واحدا, وهذا وقت طويل, كنت ارغب فى خوض التجربة خاصة وانها فرصة ببلد اخر .

وواصل موسيمانى: 8 سنوات كافية لاثبات وفائى, انا احترم انصارى وصن داونز, واردت ان اعمل شيئا لنفسى .

وبسؤال بيتسو عن جاهزيته بم يكفى للاستمرار بسلاسة مع الموسم الجديد وبالاخص انك ستلعب فى 5 بطولات؟ اجاب: لم نبرم اية صفقات جديدة بالفعل, ولكننا قمنا باستعادة اللاعبين المعارين, وكانت هناك صفقة واحدة, ولكن قبل وصولى, وكانت لـ بدر بانون قائد الرجاء البيضاوى .

واختتم قائلا: الضغط يكون رهيبا عندما تدير اكبر ناد افريقى, عندما وصل جوارديولا الى بايرن ووضع نظامه فى مكانه, ثم ترك النادى ومازلنا نتحدث عن تاثيره فى الاهلى, امر طبيعى الفوز بلقب الدورى, والهدف دائما تحقيق الثلاثية, وهو ما حققه النادى, ولم يحدث ذلك كثيرا .

اقرا ايضا: تقارير.. مصطفى محمد معروض على نادى تركى كبير للرحيل عن الزمالك

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى