الدورى المصرى

أول رد من مرتضى منصور على قرار إيقافه لمدة 4 سنوات

علق مرتضى منصور رئيس نادى الزمالك لأول مرة على قرار اللجنة الأولمبية المصرية بإيقافه 4 سنوات عن مزاولة أى نشاط رياضى .

وأعلنت اللجنة الأولمبية برئاسة هسام حطب تغريم المستشار مرتضى منصور رئيس نادى الزمالك غرامة 100 ألف جنيه . (التفاصيل كاملة)

وقال مرتضى منصور فى مداخلة هاتفية عبر برنامج على مسؤوليتى, المذاع على قناة صدى البلد: سألجأ إلى المحكمة الإدارية العليا كفاكم بلطجة .

وأضاف: من الممكن أن أعقد جمعية عمومية وأثير البلد, لكن أنا أحب وطنى ولن أفعل ذلك وقلت لجروبات الزمالك اليوم خافوا على بلدكم ولا تدخلوا فى مناوشات مع جماهير الاهلى لأننى أحب بلدى .

إقرأ أيضاً : أحمد حسن.. أرفض العنصرية ضد موسيمانى ولكنه ليس الأمثل

وتابع: لا يوجد قاضى قطاع خاص, وهناك نصوص تمنع معاقبتى من اللجنة الأولمبية, ومع ذلك تم إصدار هذا الحكم بوقفى وأكرر لا يوجد شئ إسمه قاضى قطاع خاص .

وواصل: مجلس النواب أرسل خطاباً لرئيس اللجنة الأولمبية أكد فيه أن النائب مرتضى منصور يتمتع بالحصانة, وهشام حطب الخائن يتحدى مجلس النواب, وحسن مصطفى عميل قطر .

وأردف: أنا من أشرف الشرفاء فى هذا البلد, هذا القرار جاء لى من قطر منذ 10 أيام, وأناشد رئيس الجمهورية أن يتدخل لأجل مصلحة البلد, أنا لست فوق القانون وأخضع لسلطات الدولة المصرية .

وعندما سؤل عن الأمتثال لقرارات اللجنة الاولمبية ؟

رد قائلاً: أنت تستفزنى يا أحمد, هذه القرارات فى القمامة وفى الحمام, وهل الإخوانجى عميل قطر هشام حطب أقوى من مجلس النواب, يا هشام يا حطب قراراتك فى أقرب صفيحة قمامة, أنت تتحدى البلد وليس مرتضى منصور .

وأختتم مرتضى منصور حديثه قائلاً:

اللجنة الأولمبية كان من المفترض أن تأخذ إذن مجلس النواب ولم يفعلوا ذلك وهذا يسمى بلطجة ولا يجوز أن تطلبنى للمثول أمامها, وسأتقدم بشكوى لرئيس لجنة التحقيق بسبب قرار اللجنة الأولمبية ضدى, وسأمتثل أمام اللجنة الأولمبية فى حال سماح مجلس النواب لى بذلك .

إقرأ أيضاً : خسارة كارثية لفريق ليفربول بسبعة أهداف من أستون فيلا

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. لعنة الله على الحصانة وعلى كل من يحمى الفساد والمفسدين والذين يخضون في أعراض الناس الشرفاء لن ننتخب كل من ساعد هذا الفاسد وعلى الدولة مراجعة الحصانة التى تحمى كل فاسد وفاجر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى