الدورى الايطالى

موراتا: كرستيانو رونالدو سعيد بعودتى إلى يوفنتوس الإيطالى

أكد ألفارو موراتا, المنضم حديثا إلى يوفنتوس الإيطالى, أن رحيله عن صفوف البيانكونيرى فى صيف 2016 لم يكن بيده .

ولعب موراتا موسمين مع يوفنتوس الإيطالى من عام 2014 حتى العام 2016, قبل أن يفعل ريال مدريد بند إعادة الشراء مقابل 30 مليون يورو .

وعاد موراتا هذا الصيف إلى يوفنتوس من أتلتيكو مدريد, على سبيل الإعارة لمدة موسم مع أحقية الشراء مقابل 45 مليون يورو .

وقال موراتا فى مؤتمر تقديمه كلاعب لليوفى:

الرحيل عن يوفنتوس لم يكن فى يدى, كنت سعيداً فى مدريد, ولكن الاُن من المهم لى أن اكون هنا .

إقرأ أيضاً : ميسى مودعاً سواريز: لا تستحق الطرد كما فعلوا

وتابع: لقد كنت على تواصل مع الجميع هنا على مر السنوات الماضية, كان لدى ذكريات عظيمة هنا, والاُن لدينا تحديات جديدة يجب أن نواجهها معاً .

وأضاف: يوفنتوس غامر وتعاقد معى عندما كنت أصغر سناً, كانت العودة إلى هنا حلمى دائماً وأنا سعيد بتحقيق ذلك .

وواصل: لقد عدت إلى تورينو كشخص ناضج بمعنى الكلمة, أنا فى المكان المناسب وفى الوقت المناسب أعرف ما يجب على أن أفعله ولدى الخبرة اللازمة, يوفنتوس هو فرصة العمر .

وبسؤاله عن بيرلو زميله السابق فى الملعب ومدربه حالياً, أجاب: أنه لأمر رائع أن يكون مدرباً لى بعد أن زاملته فى الملعب .

وأفاد: أنا معجب بكيفية إدارته للفريق, بيرلو الشخص المثالى ليوفنتوس .

إقرأ أيضاً : دى ماريا يكشف عن رسالته لـ ميسى ورده عليها أثناء أنباء رحيله عن برشلونة

وتابع: لدينا خيارات هجومية عديدة, سأعمل بجد وسأقدم نفسى للفريق, وسأبذل قصارى جهدى مقابل كل ما يطلبه منى المدرب, أريد أن أسجل الكثير من الأهداف ولكن أهم شئ هو الفوز كفريق .

ونوه: إذا نظرت إلى الأرقام الفردية فقط فأنت إذا تمارس الرياضة الخطأ, أعتدت أن أهتم بالنقاد عندما كنت أصغر سناً, أعلم أننى بحاجة إلى العمل الجاد وأن أكون واضحاً بشأن ما يجب فعله .

وأوضح: اللعب مع رونالدو ؟ أعرف كرستيانو جيداً, أنه سعيد بوجوده هنا, تحدثنا كثيراً حتى قبل أن أعود .

وتابع: دورى أبطال أوروبا مهم جداً لـ يوفنتوس إذا فزنا به مرة أخرى بعد هذه السنوات العديدة بات صعباً, المستوى أخذ فى الازدياد .

إقرأ أيضاً : تعليق إبراهيموفيتش على إصابته بـ كورونا.. كوفيد لديه الشجاعة ليتحدانى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى