الدورى الانجليزى

كلوب عن غضب صلاح بعد استبداله: انا من يتخذ القرارات

تصريحات كلوب بشأن غضب صلاح بعد استبداله في مواجهة تشيلسي

كلوب عن غضب صلاح بعد استبداله: انا من يتخذ القرارات حيث صرح مدرب ليفربول بذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي اعقب لقاء تشيلسي .

جدير بالذكر ان لقاء ليفربول وتشيلسي اقيم امس الخميس على ملعب الانفيلد ضمن لقاءات الجولة الـ29 للدوري الانجليزي وانتهى بفوز تشيلسي بهدف نظيف .

وقد شارك النجم المصري محمد صلاح مهاجم ليفربول كلاعب اساسي منذ بداية اللقاء حتى استبدله يورجن كلوب في الدقيقة 62 من عُمر اللقاء ودفع باللاعب أليكس تشامبرلين بدلا منه .

كلوب عن غضب صلاح بعد استبداله: انا من يتخذ القرارات

اقرا ايضا: ليفربول يسقط امام تشيلسي في الدوري الانجليزي

فبدا الغضب واضحا على صلاح اثناء خروجه من الملعب وتوجهه الى دكة البدلاء وارجع كلوب في تصريحاته للاعلام عقب اللقاء ان قرار الاستبدال جاء بسبب اجهاد مو ورغبته في تنشيط الملعب بلاعبين جدد حيث انه في نفس الوقت استبدل جونز ودفع بجوتا بدلا منه .

وخلال المؤتمر الصحفي الذي اُقيم اليوم الجمعة والخاص بمواجهة فولهام التي ستقام يوم الاحد القادم اعاد كلوب الحديث مرة اخرى عن رد فعل صلاح الغاضب قائلا ان المدرب هو من يتخذ القرارات حسب وجهة نظره عن سير اللقاء واللاعبون متفهمون لذلك جيدا .

واكمل موضحا ان صلاح مازال لديه سجل تهديفي رائع ومازال يحتل صدارة ترتيب هدافي البريميرليج وهو بالتأكيد مستمتع بذلك وكان بأمكاني تبديل لاعبين اخرين امس ولكن هذا قراري .

واوضح انه يجب على الجميع التطور وصلاح هداف رائع والجميع هنا يعلم انه مازال بأمكانه تسجيل المزيد من الاهداف وهذه ليست مشكلة والفريق بشكل عام عليه التحسن .

واشار ايضا الى ان القرارات التي يتم اتخاذها داخل الملعب ليس من المفترض ان نستمر في شرحها عدة مرات عقب اللقاء وان نكتب قصص عديدة حولها وهذه المناقشات لا يفضل التدخل فيها كثيرا .

واختتم تصريحاته في هذا الشأن قائلا ان ماحدث ليس اهم شيء في العالم فقد استمرت المباراة نصف ساعة بدون صلاح وهذا سبب لجعله قادر على اللعب امام فولهام .

ويستعد ليفربول حاليا لمواجهة فولهام يوم الاحد القادم على الانفيلد ضمن لقاءات الجولة الـ29 من الدوري الانجليزي .

اقرا ايضا: احالة مصطفى محمد رسميا الى لجنة التأديب بالاتحاد التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى