الدورى الايطالى

خطة يوفنتوس الجديدة لعصر ما بعد الأسطورة كرستيانو رونالدو

يخطط مسؤولو نادى يوفنتوس الإيطالى الفترة الحالية بشكل قوى لمستقبل النادى فى السنوات المقبلة, وتحديداً فى عصر ما بعد اعتزال الأسطورة كرستيانو رونالدو, نجم الفريق الحالى, وهو ما بدا واضحاً وجلياً فى الصفقات التى تعاقد معها بطل الدورى الأيطالى فى الميركاتو الصيفى السابق, والذى أغلق أبوابه قبل أقل من يومين .

وأختار مسؤولو البيانكونيرى, فى سوق الانتقالات الصيفية التعاقد مع المواهب الشابة, كما أنهى علاقته بالعديد من اللاعبين الذين تجاوزوا الثلاثين من عمرهم, فى إطار خطة جديدة للمستقبل على رأسها المدرب الشاب أندريا بيرلو, نجم النادى السابق, والذى تولى مسؤولية تدريب الفريق فى شهر أغسطس الماضى, عقب الإطاحة بالمخضرم ماوريسيو سارى من على رأس الجهاز الفنى لـ السيدة العجوز, بعد الخسارة أمام ليون, فى دور الـ8 من بطولة دورى أبطال أوروبا .

إقرأ أيضاً : رباعى الزمالك يدعم مرتضى منصور بعد قرار إيقافه 4 سنوات.. بينهم طارق حامد

وأستغنى يوفنتوس عن كتيبة اللاعبين كبار السن مثل:

بليز ماتويدى والأرجنتينى جونزالو هيجواين اللذان إنتقلا إلى ميامى الأمريكى, ودوجلاس كوستا إلى بايرن ميونخ للإعارة, وميراليم بيانيتش والذى ذهب إلى برشلونة, وإيمرى تشان والذى ذهب أيضاً إلى بروسيا دورتموند, والإيطالى ماتيو ستوبا إلى سامبدوريا .

وأحتفظ الفريق بعدد قليل جداً من اللاعبين كبار السن فى تشكيلته لموسم 2020-2021 , وعلى رأس هذه المجموعة أسطورة النادى المطلقة الحارس يوفون, والمحاربين القدامى فى خط الدفاع جورجيو كيللينى وليوناردو بونوتشى, وكواردادو, والألمانى سامى خضيرة, وقبل كل هؤلاء الأيقونة البرتغالى كرستيانو رونالدو .

ولا يزال كرستيانو رونالدو صاحب الـ35 عاماً هو كل شئ فى يوفنتوس, ولكن مسؤولى النادى يدركون جيداً أن وقت رونالدو الباقى فى الملاعب قليل, على الرغم أن اللاعب البرتغالى يظهر فى لياقة بدنية وجاهزية تؤكد أن السنين تمر ولا تؤثر على أداءه بأى شكل .

إقرأ أيضاً : تقارير تكشف حقيقة ضم ليفربول حارس جديد بعد الخسارة أمام أستون فيلا

ومن أجل ذلك كانت خطة إدارة السيدة العجوز تجهيز كتيبة المستقبل, وضخ دماء جديدة فى الفريق بطريقة تدريجية وأن ينموا هذا الجيل الجديد من اللاعبين تحت وصاية رونالد ويستفيد من الخبرات الكبيرة لدى الأسطورة البرتغالى .

ويراهن يوفنتوس فى مشروعه الجديد على البرازيلى أرثر ميلو, والذى ضمه من برشلونة الإسبانى, والإيطالى فيديريكو كييزا, القادم من الجار فيورنتينا, كـ لاعبين مميزين ولديهم الكثير من الامكانيات الفنية العالية والتى سيتم صقلها بخبرات لا مثيل لها فى صفوف يوفنتوس .

ومع هذا الثنائى, سينضم أيضاً النجم ديان كولوفيسكى, القادم من بارما مقابل 40 مليون يورو, والشاب المبدع ويستون كامينى, المنضم من شالكة الألمانى مقابل 20 مليون يورو .

وفى كل الأحوال يعيش يوفنتوس, مرحلة إنتقالية على كافة الأصعدة مع مدير فنى شاب ومميز له تاريخه الطويل فى النادى .

وكل ذلك من أجل مستقبل أكثر إشراقاً وثقة لـ يوفنتوس معقل الكؤوس والانتصارات فى إيطاليا .

إقرأ أيضاً : القميص الجديد لمنتخب مصر.. مؤمن زكريا يزين نجوم الفراعنة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى