الدورى الانجليزى

ارتيتا بعد خسارة ارسنال امام ايفرتون: لم يحالفنا الحظ !

يستمر فريق ارسنال الانجليزي في سلسلة الهزائم وفقد النقاط فبعد الهزيمة من بيرنلي والتعادل امام ساوثهامبتون تطل الخسارة امام ايفرتون” 2-1 “خلال مواجهة الامس بين الفريقين على ملعب جوديسون بارك ضمن لقاءات الجولة الـ14 للدوري الانجليزي وضياع 3 نقاط اخرى من ايدي ارسنال والفشل في الفوز في 7 مباريات متتالية .

وقام ميكيل ارتيتا المدير الفني لفريق ارسنال بالادلاء ببعض التصريحات عقب المباراة قامت شبكة بي بي سي بنشر بعض منها وجاء فيها انه شعر بافتقاد الحظ بنسبة كبيرة بسبب تعدد فرص التهديف لفريقه التي تعدت 15 تسديدة ولكن عدم اكتمالها او ارتطامها بالقائم افشلها ويكفيه ان فريقه حاول السيطرة على المباراة ولكن تسجيل هدفي الخصم هم اللحظتان الفارقتان في اللقاء خاصة ان ايفرتون التزم بالهدوء في الدفاع واضاعة الوقت وردا منه على عودة الاقاويل حول رحيله عن ارسنال بسبب نتائج هذا الموسم اجاب ارتيتا انه منشغل الان بتحسين اوضاع الفريق والحفاظ على الروح القتالية للاعبين في اللقاءات القادمة واختتم تصريحاته ان لاعبيه متألمون جدا من الخسارة ويسعون الى الفوز في المباريات القادمة .

بدأ فريق ايفرتون التقدم خلال الشوط الاول حيث حالفه الحظ وسجل اللاعب روب هولدينج لاعب ارسنال الهدف الاول في شباك فريقه بالخطأ في الدقيقة 22 ثم ثم جاء تعادل ارسنال في الدقيقة 33 بركلة جزاء سددها نيكولاس بيبي وفي الدقيقة الاخيرة لنصف المباراة الاول قام اللاعب ياري مينا باحراز هدف الفوز لايفرتون .

وشهد الشوط الثاني للمباراة استحواذ كبير من ارسنال ومحاولة التعادل مرة اخرى او الفوز ولكن لم يحالفهم الحظ بالفعل وانتهت المباراة بفوز ايفرتون وصعوده للمركز الثاني في ترتيب فرق البريميرليج بـ26 نقطة وتوقف ارسنال عند المركز الـ15 بـ14 نقطة .

وقد انتقدت جماهير ارسنال مرة اخرى اداء النني خلال المباراة وتكرار حصوله على الانذارات وقد وجه له الحكم انذارا في الدقيقة 15 من الشوط الاول وتم انتقاده ايضا اثناء اللقاء من زميله اللاعب ديفيد لويز بسبب تكرار النني تمرير الكرة من الخلف واستمر التلويح بالايدي بينهم لبعض الوقت كما رصدته صحيفة ديلي ميل وتم طرد النني من المباراة في الدقيقة 64 وحل جوزيف ويلوك بدلا منه .

اقرا ايضا: تعرف على هدافى الدورى الانجليزى بعد ثنائية محمد صلاح امام كريستال بالاس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى