الدورى الانجليزى

محمد صلاح : أتمنى الإستمرار مع ليفربول

أكد النجم المصرى محمد صلاح لاعب فريق ليفربول الإنجليزى على سعادته بفوز ناديه ببطولة الدورى الإنجليزى متمنياً الإستمرار مع فريقه.

وصرح محمد صلاح عبر برنامج “Allo bein” المذاع عبر قناة “بى إن سبورتس” قائلاًً : “شعور الفوز بالدوري الإنجليزي لا يمكن وصفه بعد إنهاء الـ30 سنة العجاف الماضية وضعت هدفًا في رأسي بالعودة إلى الدوري الإنجليزي، وقلت ذلك بعد انضمامي إلى ليفربول، ونجحت في الفوز بدوري الأبطال والدوري الإنجليزي وتُوجت كهداف لبريميرليج وأفضل لاعب”.

وتابع صلاح تصريحاته قائلاً : “عندما كنت في فريق تشيلسي واجهت ليفربول في ملعب آنفيلد وأحببت الأجواء هناك، وقلت وقتها أنني أتمنى اللعب أمام ذلك الجمهور، ولم أتردد لحظة في القدوم للنادي، أعشق أجواء آنفيلد.. وأتمنى الاستمرار هنا أطول فترة ممكنة ولم أكتف بما حققته ولا يزال أمامي مشوار طويل وطموحي يتجدد باستمرار وما أتحفز له سيكون أفضل من الذي حققته طوال الفترة الماضية”.

وأضاف عن الافضل فى ليفربول قائلاً : “سيكون من الصعب عليّ الاختيار، إذا سألت عشرة من زملائي تسعة منهم سيختارون أليسون وفان دايك وأنا وترينت وساديو وهندرسون وجميع اللاعبين بما فيهم أنا يستحق لقب لاعب الموسم، لما قدموه مع الفريق طوال الموسم ولست أنا كل شيء أضع الكثير من الأهداف أمامي لأستمر على مستواي والقادم أفضل”.

وواصل صلاح تصريحاته : “المحافظة على القمة شيء صعب لكن في ليفربول نحن سويًا منذ ثلاث سنوات وأعتقد إننا نستطيع الاستمرار سويًا في حصد المزيد من البطولات وأتذكر مباراة أتليتكو مدريد في دوري أبطال أوروبا وقتها لم نكن محظوظين والكل رأى إننا لعبنا أفضل منهم، وطالما التحفيز مستمر والرغبة في الفوز متواجدة نستطيع حصد البطولات”.

وفى حديثه عن ابو تريكه : “بدأت علاقتي مع أبوتريكة منذ تصعيدي للمنتخب الأول، كنت دائمًا أحاول أن أتعلم من اللاعبين الكبار في المنتخب مثله ومثل حسام غالي وعماد متعب ومحمد زيدان ووائل جمعة، وغيرهم، خاصةً بعد نجاحهم في التتويج ببطولة كأس الأمم الإفريقية ثلاث نسخ متتالية ولكن العلاقة بيني وبين أبوتريكة علاقة قوية أحاول الحفاظ عليها، فهو دائم الاتصال بي، وعندما كنت لاعبًا صغيرًا كنت أوجه له الكثير من الأسئلة حول مختلف طرق اللعب، أنا شخص يحب إلقاء الأسئلة دائمًا حتى وإن كانت كثيرة أو مملة، والحقيقة أن أبوتريكة لم يمل مني أبدًا، وكان دائمًا ما يجيب على كل الأسئلة”.

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى