الدورى الانجليزى

ليفربول يفوز اليوم بسبعة أهداف للإستعداد لموسم نارى جديد

ليفربول يفوز اليوم بسبعة أهداف للإستعداد لموسم نارى جديد فى مباراته ضد نادى بلاكبول التى انتهت بنتيجة 7 – 2 على ملعب انفيلد.

وكانت تلك المباراة الودية ضمن المباريات التى يستعد بها نادى ليفربول لموسم نارى جديد وتحقيق البطولات المحلية والعالمية.

كانت تلك المباراة تحت قيادة يورجن كلوب المدير الفنى لنادى ليفربول حيث كان يقود الهجوم النجم المصرى محمد صلاح

الذى شارك فى المباراة حتى الدقيقة الـ 61 بعد ان تم تغيره هو وزميله فى خط الهجوم ساديو مانى

وتم تبديلهم ونزول اللاعبين أوريجى المهاجم وادريان وإليوت.

كان نادى بلاكبول متقدماً على نادى ليفربول فى الشوط الاول بنتيجة هدفين لهدف

إقرأ أيضاً : فينالدوم يفجر مفاجئة جديدة في الدوري الانجليزى

حيث تم احراز الهدف الاول عن طريق ضربة جزاء فى الدقيقة الـ 15 وتم تعزيز الفارق بإحرز الهدف الثانى فى الدقيقة الـ 33

ثم قلص الفارق المدافع ماتيب فى الدقيقة الـ 43 لينتهى الشوط الاول بنتيجة 2 – 1.

وفى شوط المباراة الثانى احرز اللاعب مانى فى الدقيقة الـ 52 هدف التعادل 

ثم احرز اللاعب البرازيلى فيرمينيو الهدف الثانى فى الدقيقة الـ 54 

وسجل إيليوت البديل الهدف الرابع فى الدقيقة الـ 69 وتم احراز الهدف الخامس فى الدقيقة الـ 71 من قبل اللاعب مينامينو 

وشارك فى مهرجان الاهداف البديل اوريجى بإحرازه الهدف السادس فى الدقيقة الـ 85

ولحق بهم فى تسجيل الهدف الثامن اللاعب فان دين بيرج فى الدقيقة الـ 88 و ليفربول يفوز بنتيجة 7 – 2.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى