الدورى المصرى

دعم ومساندة النادى الاهلى لقرارات رئيس الوزراء

أعلن المدير التنفيذى للنادى الاهلى محمد مرجان عن تفاصيل إجتماع الذى انتهى منذ قليل مع مجلس إدارة النادى الاهلى.

حيث عقد مجلس إدارة النادى الاهلى إجتماعاً بمقر النادى الاهلى اليوم عقب قرارات رئيس الوزراء التى كان فيها فتح الاندية وإستئناف الدورى المصرى بعد توقف دام أكثر من ثلاث شهور بسبب انتشار فيروس كورونا فى العالم وتوقف النشاط الرياضى.

وصرح محمد مرجان عبر الموقع الرسمى للنادى الاهلى قائلاً : “مجلس الإدارة برئاسة محمود الخطيب أكد في الاجتماع الذي انتهى منذ قليل الالتزام الكامل بتعليمات وقرارات رئيس مجلس الوزراء، فيما يخص الإجراءات الإحترازية والوقائية لضمان سلامة كل الأفراد”.

وتابع تصريحاته قائلاً : “المجلس طالع قرارات رئيس الوزراء، ورحب بها دعمًا ومساندًة لتوجهات الدولة بعودة الحياة في كافة المجالات، مع الالتزام بكل ما يحفظ سلامة المجتمع”.

واضاف فى تصريحاته : “المجلس طلب من الإدارة التنفيذية عدم إبداء أي مرونة فيما يخص الإجراءات الإحترازية، وتوفير كل الإمكانات الطبية للعاملين والموظفين والفرق الرياضية بالتنسيق الكامل مع اللجنة الطبية، وكذلك الاستعداد لاستقبال أعضاء النادي في الموعد المحدد لذلك، وفي ضوء التصور الذي تم إعداده سلفًا، خاصًة وأن إدارة النادي بدأت التجهيز والترتيب لكافة هذه الأمور منذ فترة طويلة”.

وعن قرارات المجلس اليوم، قال إنه تم التصديق على محضر جلسات المجلس المنعقدة بتاريخ 14/5/2020 ، 2/6/2020، واعتماد القرارات الخاصة بأعمال الصيانة والمنشآت، وطلب المجلس تصورًا ماليًا من خالد الدرندلي أمين الصندوق وكذلك تصورًا من سامح علي كامل المستشار الهندسي فيما يخص المشروعات الإنشائية التي يجري العمل فيها، وذلك للتنسيق بين النواحي المالية والإنشائية بما يضمن إنجاز كل المشروعات في الفروع الثلاثة”.

وأكد مرجان على أن المجلس إعتمد في جلسته اليوم التصور المقدم من رؤوف عبدالقادر مدير النشاط الرياضي والخاص بعودة فرق الدرجة الأولى في كل اللعبات للتدريبات تماشيًا مع قرارات الدولة لإستكمال كافة المنافسات.

واختتم تصريحاته : “وأضاف أن اللجنة الطبية كانت قد عقدت إجتماعًا مطولًا مع مدربي النشاط قبل أيام وتمت مناقشة جميع الأمور الخاصة بالوقاية والعمل على تنفيذ البروتوكول الطبي لوزارة الرياضة في هذا الشأن”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى